ما هي درجات ارتجاع الصمام الميترالي؟ وأيهم أخطر؟

درجات ارتجاع الصمام الميترالي

تتوقف طريقة علاج ارتجاع الصمام الميترالي على درجة ارتجاعه، والأعراض المصاحبة للمرض، فما هي درجات ارتجاع الصمام الميترالي؟ وأيهم أخطر؟

ما هو ارتجاع الصمام الميترالي؟

يتكون القلب من أربع حجرات، يفصل تلك الحجرات عن بعضها البعض صمامات، من بين تلك الصمامات الصمام الميترالي (الصمام التاجي أو الصمام ثنائي الشرفات) الذي يفصل بين حجرتي القلب اليسرتين (الأذين الأيسر والبطين الأيسر).

يتكون الصمام الميترالي من شرفتين أو سديلاتين يعملان بمثابة ضلفتي باب يفتحان أثناء انبساط عضلة القلب ليمر الدم المحمل بالأكسجين من الأذين الأيسر إلى البطين الأيسر، ثُم ينغلقان لمنع مرور الدم في الاتجاه العكسي أثناء انقباض عضلة القلب.

في حالة ارتجاع الصمام الميترالي، تتدلى سديلات الصمام للخلف لدرجة تُفقد الصمام قدرته على الغلق التام أثناء انقباض عضلة القلب، ما يسمح بمرور الدم في الاتجاه العكسي، أي من البطين الأيسر إلى الأذين الأيسر.

ما هي درجات ارتجاع الصمام الميترالي؟

يعتمد تحديد درجة ارتجاع الصمام الميترالي على الأعراض المُصاحبة للمرض وشدتها وشكل الصمام ودرجة تدفق الدم عبر القلب والرئتين.

تنقسم درجات ارتجاع الصمام الميترالي إلى:

  • الدرجة الأولى: هي أقل درجات الارتخاء، وفيها لا تظهر أعراض على المريض، ولا يحتاج المريض إلى علاج، فقط يجب المتابعة المستمرة لدى الطبيب وإجراء الفحوصات الدورية لمتابعة تطور المرض.
  • الدرجة الثانية: هي الدرجة المتوسطة من المرض، وفيها يسمح الصمام المتضرر بمرور حوالي 30% من الدم في الاتجاه العكسي.
  • الدرجة الثالثة: هي الدرجة الأكثر خطورة من المرحلتين السابقتين، حيث يسمح الصمام المتضرر بمرور ما يقرب من 50% من الدم في الاتـجاه العكسي
  • الدرجة الرابعة: هي الدرجة الأخطر من المرض، وفيها يصل تضرر سديلات الصمام إلى درجة كبيرة تُفقدها قدرتها على الغلق تماماً، ما يؤدي إلى مرور معظم الدم في الاتجاه العكسي.

بعد أن تعرفنا على درجات ارتجاع الصمام الميترالي، دعنا نتعرف على طرق تشخيص المرض.

تشخيص ارتجاع الصمام الميترالي

يُشخص الطبيب مرض ارتجاع الصمام الميترالي من خلال الآتي:

  • الاستماع إلى الأعراض التي يشكو منه المريض والتي قد تتضمن الآتي:
    • الشعور بالدوخة أو الدوار.
    • ضيق التنفس، خاصةً أثناء ممارسة التمارين الرياضية، وعند الاستلقاء.
    • الإرهاق العام والمستمر.
  • الكشف السريري على المريض وسماع ضربات القلب باستخدام السماعة الطبية، حيث يسمع الطبيب صوت صفير أو أزير، وهو ما يُسمى بالنفخة القلبية والتي تحدث نتيجة تسرب الدم من البطين الأيسر إلى الأذين الأيسر.
  • إجراء بعض الفحوصات، لتأكيد تشخيص المرض ومعرفة درجة الارتجاع، ومن بين تلك الفحوصات الآتي:
    • رسم القلب العادي (دون مجهود).
    • رسم القلب بالمجهود.
    • مخطط صدى القلب.
    • تصوير الصدر بالأشعة السينية.

طرق علاج ارتخاء الصمام الميترالي

بعد تحديد أيٍ من درجات ارتجاع الصمام الميترالي  يُعاني منها المريض، يُحدد الطبيب طريقة العلاج المناسبة والتي قد تتضمن الآتي:

  • في الحالات البسيطة من ارتجاع الصمام، لا يتطلب الأمر العلاج، فقط يجب تغير نمط الحياة والمتابعة الدورية لدى الطبيب وإجراء الفحوصات اللازمة بانتظام لمتابعة تطور الحالة.
  • في حالة ظهور أعراض، يحتاج المريض إلى بعض الأدوية التي تُخفف من حدة الأعراض، مثل مضادات التجلط ومدرات البول وأدوية ارتفاع ضغط الدم.
  • في الحالات المُتقدمة من المرض، حيث أُصيب الصمام بالتلف يحتاج المريض إلى إجراء عملية ترميم أو استبدال للصمام.

أنت في أيدٍ أمينة..

اهمال علاج التهاب الحلق العقدي لدى الأطفال – أي التهاب الحلق بسبب البكتيريا العقدية – يؤدي إلى الإصابة بالحمى الروماتيزمية، ما يُزيد من خطر إصابة صمامات القلب بضرر دائم.

إذا كنت تعاني من أحد درجات ارتجاع الصمام الميترالي السابق ذكرها في المقال، يمكن المتابعة مع أحد  أطباء القلب المُنضمين إلى منصة ميديكازون. يمكنك حجز موعدك من خلال الموقع.

موقع ميديكازون أكبر منصة طبية في مصر والوطن العربي تضم نخبة من أكبر وأكفأ الأطباء في الوطن العربي في مختلف التخصصات. يمكن ترك استفسارك في التعليقات وسوف نعمل جاهدين على توفير إجابة علمية سليمة على لسان أطبائنا المميزين.

اقرا ايضاً

1- أعراض ارتجاع الصمام الميترالي

2- ما هي عملية استبدال الصمام الميترالي؟

3-ما هو الصمام الميترالي

4-هل يتطور ارتخاء الصمام الميترالي؟